المواضيع الأخيرة

» تريد ان تعرف صورتك اية من سكان الارض ادخل هنا ورايا هههههههه
الأربعاء يناير 09, 2008 8:56 pm من طرف العاصفة الهوجاء

» انا عضو جديد فهل من مرحب
الثلاثاء يناير 08, 2008 8:44 pm من طرف العاصفة الهوجاء

» ما ذا وجد الزوج عند زوجته عندما عاد من السفر؟؟
الإثنين يناير 07, 2008 10:48 am من طرف العاصفة الهوجاء

» لم اسال نفسى لماذا احببتك؟؟؟
الإثنين يناير 07, 2008 10:33 am من طرف العاصفة الهوجاء

» !!@@ أرحـــل أم أبقي هنــــا @@!! ..؟
الإثنين يناير 07, 2008 10:28 am من طرف العاصفة الهوجاء

» حين يموت الضمير..
الإثنين يناير 07, 2008 10:19 am من طرف العاصفة الهوجاء

» هل تعلم ان ...................
الأحد يناير 06, 2008 9:36 pm من طرف العاصفة الهوجاء

» حكم مفيده.........وكلمات
الأحد يناير 06, 2008 6:22 pm من طرف العاصفة الهوجاء

» عندما تذوب الشموع
الأحد يناير 06, 2008 6:12 pm من طرف العاصفة الهوجاء

التبادل الاعلانى  اعلن لدينا

سحابة الكلمات الدلالية


تامر حسني من القفص الحديدي إلى القفص الذهبي؟

شاطر
avatar
دمعة تائب
المشرف العام
المشرف العام

ذكر عدد الرسائل : 192
العمر : 34
البلد : مدينة التائبين
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 24/10/2007


100فل: 500

تامر حسني من القفص الحديدي إلى القفص الذهبي؟

مُساهمة من طرف دمعة تائب في الجمعة أكتوبر 26, 2007 4:38 pm

الوسيم المحبوب تامر حسني فاجأ معجباته بدخوله القفص الحديدي وألان سيفاجئهم أكثر بدخوله القفص الذهبي. وبحسب الأقوال والشائعات فإن تامر تعرف في احدى زيارته للمعهد العالي للفنون المصرية على الآنسة ماجدة التي تعمل هناك، وأعجب جدا بشخصيتها وأصبحت ألان تربطهم علاقة حب رائعة.






أن ماجدة مغربية الأصل من أب مغربي وأم مصرية، ويعتبر تامر ماجدة رفيقته الأبدية ومن اجلها قرر ترك العزوبية ودخول القفص الذهبي، كما قال تامر في حديث له مع أحد وسائل الاعلام ان محنة السجن غيرت منه وجعلتنه يشعر أنه في حاجة للحب، حيث تذكر كل الفتيات اللاتي ترددن عليه في السجن لزيارته، وحتى حادثة الفتاة التي تحرشت به ودخلت سيارته عنوة وقامت بتقبيله.. كل هذه الأمور وبحسب قول تامر جعلته يشعر أنه لا توجد أية فتاة تصلح لأن تكون زوجته غير ماجدة، وهو سعيد بحبه لها مثلما هي سعيدة بحبه له.

و قال تامر أيضا أنه لم يكن سيخطب ماجدة لو لم تكن والدته تحبها، فوالدته أغلي إنسانة عنده في الكون، و قال أن ابتلاء السجن تحول بفضل الله إلي نعمة، حيث أصبح أكثر تقربا لله.



    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 14, 2018 7:46 pm